جزيرة بالى جنة اندونسيا على كوكب الارض

جزيرة بالى الجنة الحقيقة على كوكب الأرض، إحدى الجزر السياحية داخل دولة اندونيسيا وتعد اشهر الجزر بداخلها فهى جزيرة متكاملة يوجد بداخلها العديد من لمناطق الخلابة والمنتجعات الفريدة من نوعها والشواطىء الرملية الذهبية المبهرة للعين وقد اشتهرت هذه الجزيرة برياضات الصيد والغوص والتجديف.

ويعود تاريخ هذه الجزيرة إلى ماقبل 2000 عام قبل الميلاد، وخلال المقال نوح لكم التفاصيل الكاملة حول الجزيرة ونشأتها والقبائل التى تستوطنها بالإضافة إلى الأماكن السياحية بداخلها نحددها لكم فى حالة زياتها من اجل الاستمتاع وقضاء وقت ممتع.. تابعوا معنا

تاريخ جزيرة بالي

توجد جزيرة بالى داخل دولة اندونسيا وعاصمتها دنباسار، حيث تبعد ع مدينة جاكرتا بمسافة ساعتين فهى جزيرة سياحية دولية تتميز بمناظرها الخلابة وتعد جزيرة بالى إحدى مقاطعات إندونسيا ويوجد بداخلها تاناه لوط وهو عبارة عن تكوين صخري بركاني .

وقبل 2000 سنة قبل الميلاد سكن الجزيرة قبائل الاسترونيسن الذين هاجروا من تايوان عبر الجهة البحرية من جنوب شرق آسيا ليستوطنوا داخل الجزيرة، وتعود عادات وتقاليد سكان بالى إلى جزر قبائل الارخبيل الاندونيسي، وقبائل الاقيانوسية والفلبين وتتقارب صفات هذه القبائل فيما بينها والدليل على ذلك الأدوات الصخرية الى تم العثور عليها فى شرق جزيرة بالى .

السياحة داخل جزيرة بالى

واحدة من الجزر الساحة الأشهر داخل اندونيسيا تتيمز بجمالها الساحر ومناظرها الخلابة فتتوع بداخلها التلال والجبال التى تمتزج مع بعضها فى شكل طبيعي خلاب كما توجد السواحل الرملية والتلال الجبلية والأرض الخصبة وهناك أيضًا التلال البركانية وتراسات الأرز التى تنتشر بصورة كبيرة على أرض الجزيرة.

أما عن ثقافة الجزيرة، فهناك الثقافة الملونة ذات الطابع الروحانى العميق كلها أمور تجعل جزيرة بالى جنة الأرض، ويمكن للسياح الذين يقصدون بالى للاستجمام ركوب الأمواج والغوص بين الشعب المرجانية والأسماك الفريدة من نوعها بالإضافة إلى أماكن إقمة مميزة وخدمات هائلة تجعلها الجزيرة الأشهر بين جزر اندونسيا بل والعالم اجمع.

الأماكن فى جزيرة بالى

العديد من السياح يقصدون الجزيرة كل عام بأعداد هائلة للاستمتاع بجمالها الخلاب ومن ضمن الأماكن السياحية اتلى تميز الجزيرة عن غيرها من الجزر داخل دولة اندونيسيا..

الغابات الاستوائية: تنتشر مثل هذه الغابات داخل بالى بصورة شائعة يخالطها البحيرات العذبة والشلالات المتفقدة.

 منطقة كينتاماني: وهو منطقة سياحية تنتشر بها العديد من المناظر الخلابة والمنتجعات السياحية وترتفع عن مستوى سطح البحر بمسافة حوالى 1700 قدم بحيرة باتوور: وهى بحيرة تعلوها مناظر البراكين والتى تمثل صورة وهمية لدى العديد من السياح فمنظر البركان المتعالى من هذه البحيرة يعد مذهلا وهناك أيضًا مجموعة من البحيرات اتى تعلوها الضباب بمنظر فريد من نوعه مثل بحيرات بديعة، كبحيرتي تامبليعان وبويان .

حديقة سفاري: ومن ضمن الأماكن السياحية الخلابة داخل جزيرة بالى أيضًا حديقة سفارى وهو تحتوى على اعداد من الزواحف والطيور من السلالات الفريدة من نوعها بالعالم، كما تتميز بشواطئها الرملية ومياهها الصافية فيقصدها العديد من السياح حول العالم لقضاء وقت ممتع والاستجمام بعيدا عن ضغوطات الحياة والعمل داخل أجواء الصيد والهدوء والرومانسية مع منظر غروب الشمس.

القوارب البحرية: لمحبي التجديف وممارسة رياضات الماء الهوائية فإن بالى تعد المكان الأمثل لممارسة هذه الهوايات الممتعة، حيث يتوافر بشواطئها ركوب الأمواج والغوص والقيام بنزهات مختلفة في سفن صغيرة وهناك القوارب البحرية والنهرية لمحبى هوايات الصيد التى تتواجد بطول شواطىء بانداوا ودريملان ونوسا دوا وجيمباران وتتواجد بها المطاعم السياحية بصورة مكثفة

منطقة كيوامبا: الشائع عن هذه المنطقة انتشار محلات الكاكاو والقهوة للتعرف على طريقة صنعها وإعدادها وهناك فرصة للتذوق والتمتع بطعمها اللذيذ لعشاق القهوة والكافيين بشكل عام المر الذى يجذب العديد إلى زيارة بالى.

منطقة باتو بولان: تشتهر هذه المنطقة داخل جزيرة بالى لمحبي الحلى والفضيات، هذه المنطقة تشتهر بصناعات الحلى وزينة المرأة وهي عبارة عن منطقة صناعات وأسواق حرفية وتراثية كما تنتشر بها الملابس التقليدية التراثية ذات الألوان المبهجة والتطريز الرائع فهى ملابس فريدة ومميزة عن غيرها .

وبشكل عام تنتشر داخل جزيرة بالى الاندونيسية وعلى امتداد شواطئها الرملية العديد من المطاعم والمقاهي والفنادق والمنتجعات السياحية الجذابة التى تنفرد بتصميمات رائعة تجعلها فريدة من نوعها على مستور جزر العالم كما يوجد فندق ميركور في منطقة كوتا وهذا الفندق يتميز بالهدوء التام الذى يجعلك تقضى وقتا ممتعا بعيدا عن ازدحام الحياة والعمل.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق