فوائد الرضاعة الطبيعية للطفل والأم

الرضاعة الطبيعية هى الطيقة الصحية والآمنة من اجل تغذية طفلك بشكل سليم ومضمون وعادة تبدأ الرضاعة البطيعية للطفل بعد عملية الولادة بأيام قليلة حيث يبدأ طفلك فى التغذية السليمة سريعًا وهذا ماينصح به العديد من الأطباء بشكل مباشر بعد مرحلة الولادة، فالرضاعة الطبعية ذات فوائد جمة بالنسبة لصحة الأم وصحة الطفل.

وتأتى فوائد الرضاعة الطبيعية لتسهل عملية التغذية بالنسبة للطفل كما تخلصه من التقلصات التى يعانى منها الطفل فور ولادته كما أن حليب الأم يحتوى على مواد غذائية مفيدة تعمل كمضادات ضد الإصابة بالعديد من الأمراض التى من المحتمل إصابة الطفل بها، كما أن الرضاعة الطبيعية تمنع احتمالية تعرض الطفل الرضيع إلى الجراثيم بالإضافة إلى إمداده بالعناصر الغذائية الهامة، وخلال هذا الموضوع نوضح لكم بالتفصيل الفوائد العديدة للرضاعة الطبيعية وكيف تنقذ طفلك من إصابته بالأمراض تابعى معنا..

فوائد الرضاعة الطبيعية للطفل

  • يحتوى حليب الأم على إنزيمات تسهل هضم الدهون وبالتالى فإن الطفل غير معرض لتلقى الدهون من أى مصدر.
  • الحليب يخزن في ثدي الأم ولا يفسد مطلقا حتى ولو لم يرضع الطفل لبضعة أيام، وهى ميزة غير موجودة فى الحليب الصناعى الذي قد يبطل نتيجة مرور وقت بسيط عليه.
  • الأطفال الذين يرضعون من أمهاتهم تكون قدراتهم العقلية ومستوى تحصيلهم الدراسي في المستقبل أقوى من أولئك الذين رضعوا الحليب الصناعي.
  • يفرز لبن الأم فى درجة حرارة مناسبة للطفل الرضيع صيفا وشتاءا دون أن يحتاج إلي أى معاملات حرارية مثل الغلى أو البسترة أو التبريد ويكون كامل التعقيم ولا مجال لتلوثه.
  • يعتبر حليب الأم أنسب غذاء للطفل فهو يحتوي على جميع المواد الغذائية التي يحتاجها الرضيع خلال الأشهر الستة الأولى من حياته.
  • يقي الطفل من الإصابة بالمغص المعوي كما انه سهل الهضم وهو نظيف ومعقم لأن الطفل يحصل على الحليب من ثدي أمه مباشرة فلا يوجد فرصة للتلوث بالجراثيم.
  • يحتوى حليب الأم على مضادات ضد الجراثيم تساعد على وقاية الطفل الرضيع من الإصابة بالأمراض، وتساعد الطفل الرضيع على الشفاء بسرعة أكبر.
  • الطفل الذي يرضع من ثدي أمه هو أقل عرضة للإصابة بالحساسية عن غيره من الاطفال الذين يرضعون بشكل صناعى .
  • يوفر لبن الأم مزيجاً دائم التغير من العناصر الغذائية وبالمقادير المناسبة لكل وجبة في كل يوم.
  • لبن الأم ينزل بمعدلات تتزايد أوتوماتيكياً كلما تقدم عمر الطفل الرضيع وازداد وزنه وكلما زادت قوة امتصاصه، وهذه من ضمن نعم الله عزوجل على الأم والطفل.
  • الأطفال الذين تم إرضاعهم طبيعياً لا تُحتمل إصابتهم بالتهاب الأذن وعدوى الجهاز التنفسي العلوي والحساسية والربو وداء السكري النوع الأول والسمنة المفرطة.
  • تساعد حركة الرضاعة على نمو فم الطفل وأسنانه وفكّيه بصورة طبيعية مما يساعد على النمو البدني على المدى الطويل.
  • الأطفال الذين تم إرضاعهم طبيعياً أكثر قدرة على مقاومة الأمراض وأقل عرضة للمرض.
  • السرسوب الذى ينزل من ثدى الأم عقب مرحلة الولادة هو أول لبن يحصل عليه الطفل في الأيام القليلة الأولى، ويتميز باحتوائه على الأجسام الحيوية المضادة التي تقاوم الإصابة بالعدوى.
قد يهمك ايضا :  عدد ساعات نوم الرضيع بعمر سنتين ونصائح تنظيم نوم الطفل

فوائد الرضاعة الطبيعية للأم

  • تسهم الرضاعة الطبيعية في تعزيز صحة الأمهات كما تساعد على تباعد الولادات وتحد من مخاطر الإصابة بسرطان المبيض أو سرطان الثدي.
  • الرضاعة الطبيعية تتسبب فى خلق نوع من العلاقة العاطفية والنفسية الوطيدة بين الأم وطفلها.
  • لا تقف فوائد الرضاعة الطبيعية عند الطفل فقط، بل تعد مفيدة أيضًا لصحة الأم فكما تحمى الطفل من العديد من الأمراض فهى تحمى الأم أيضًا من مختلف الأمراض تابعى معنا فوائد الرضاعة الطبيعية للأم..
  • كما ان الرضاعة الطبيعية تكون أكثر إشباعاً للطفل والأم من ناحية الإحساس والشعور.
  • تساعدك الرضاعة الطبيعية على التأقلم مع فكرة الأمومة وكيفية العامل مع طفلك.
  • الرضاعة الطبيعية تعد أيضًا وسيلة لمنع الحمل فهى تقلل من احتمال حدوث حمل.
  • خلال عملية الرضاعة الطبيعية يتم إفراز هرمون الحب الأوكسيتوسين ولذلك فالرضاعة الطبيعية تعتبر بمثابة الغذاء النفسي للأم والطفل الرضيع.
  • تساعد الرحم على العودة بصورة أسرع إلى حجمه الطبيعى إلى ما كان عليه من قبل الحمل.
  • لبن الأم يحقق للأسرة الإحساس بالأمن الغذائى للطفل الرضيع فتحس دائماً بالاستقرار النفسي، ولا تجتاحها حالات القلق التى تصيب كثيرا من الأسر التي تلجأ إلى الرضاعة الصناعية.
  • لبن الأم يحقق الإحساس بالأمان الغذائى للطفل الرضيع فاستخدام لبن معقم لا يمكن أن تؤدى إلى إصابة الطفل الرضيع بأى من الأمراض الشائعة الناجمة عن التلوث فى حالة الرضاعة الصناعية.
قد يهمك ايضا :  مدة الرضاعة الطبيعية الصحيحة وفوائدها للطفل والأم

تناول هذا المقال الفوائد الصحية العديدة للرضاعة الطبيعية سواء للطفل او للأم، فقد عرف لبن الأم منذ آلاف السنين أنه الغذاء الأمثل للطفل طوال فترة الرضاعة من اجل نموه بصوره طبيعية وصحية كما انه مناسب لعمليات الهضم والامتصاص والتمثيل الغذائى التى تتم فى جسم الرضيع دون حدوث أى مشاكل وفقًا لما أكده الأطباء، ولذلك احرصى على إمداد طفلك دائمًا بالرضاعة الطبيعية.

إضافة تعليق