فوائد الزبيب سحرية ومذهلة للتخلص من السموم وفعالة للآلام المفاصل

فوائد الزبيب المدهشة نوضحها لكم بالتفصيل من خلال هذا المقال والتى تتمثل بعضها فى تقوية مناعم الجسم خاصة فى فصل الشتاء وتقوية الذاكرة والحماية من الزهايمر المبكر بالإضافة إلى علاج الإمساك وتنظيم عمل الجهاز الهضمى، ويوجد نوعين من الزبيب الأصفر والأسود ويتميز الزبيب بمذاقه الحامض، وإليكم باقى فوائد الزبيب للجسم.

فوائد الزبيب

  • ينصح العديد من الأطباء بضرورة تناول الزبيب باستمرار حتى يتم تعويض الدم بالمعادن اللازمة والضروريّة لتغذية الجسم وكذلك يحتوي على نسبة عالية من الألياف التي تدخل في تكوين الدم
  • يعمل على تعزيز مناعة الجسم جيداً ضد أمراض الشتاء وخصوصاً السعال لأنّه يحتوي على مواد مضادة للأكسدة، كما يحتوي على كميّة وفيرة من فيتامين سي المفيد في هذه الحالات.
  • يقاوم الفيروسات والجراثيم المسببة للأمراض ولذلك فهو فعال لحماية الجسم.
  • ويساعد أيضاً على تخليص الجسم من السموم والفضلات ولذلك يشعر الشخص عندما يتناول الزّبيب بنوع من الحيويّة والنشاط لأنه يقضي على التوتر والتعب والقلق وعدا عن ذلك هو مصدر مهم للسعرات الحيوية اللازمة لنشاط الجسم.
  • يوصف الزبيب لعلاج أمراض الروماتيزم وآلام المفاصل إمّا بتناول الزّبيب على الريق أو تناول منقوع مشروب الزبيب
  • يعتبر الزبيب الغذاء الأمثل عند تناوله للشفاء من حالات الإصابة بفقر الدم .
  • للسيدات اللواتي يعانين من غزارة نزول الدم خلال فترة الدورة الشهرية فعند تناول الزبيب يخفف ويقلل من الدمّ الغزير أي يقلل غزارة دم الدورة الشهرية.
  • يساعد الزبيب ويعزز في تقوية الذاكرة والذكاء وينير الذهن.
  • يحتوي الزبيب على الألياف ولذلك يفيد في حالات علاج الإمساك والبواسير.
  • يتكون الزبيب من حمض الأولينوليك الذي يمنع تسوس الأسنان.
  • ويحافظ على صحة الأسنان ويمنع تراكم الجراثيم على الأسنان وداخل الفم.
  • يتميز الزبيب بأنه من المواد الغذائية التي تعمل على فتح الشهيّة في تناول الطعام.
  • مهم جدًا للرجال حيث يعزز الرغبة الجنسية للجماع.
  • يعمل في المحافظة على صحّة العينين لأنه غني جداً بحمض البولفنوليك المضاد للأكسدة وبالتالي تتمتع العينان بصحة جيدة ورؤية جيدة لأنه يقوّي النظر ويمنع إرهاق العينين.
  • مفيد جداً في حالات الإصابة بهشاشة العظام.
  • يحتوى على عنصر الكالسيوم الّذي يلعب دوراً مهمّا في بناء العظام.
  • من الأمراض التي يعالجها الزّبيب هي أمراض النقرس والقولون وأمراض الرئة والصداع وآلام الشقيقة وضعف الكبد والإسهال وكذلك الصرع ويعمل على تفتيت حصى المرارة والكلى.

آثار جانبية لتناول الزبيب

فى حالات الحمل والرضاعة: لا تتوفر معلومات كافية عن مدى أمان الكميات العلاجية من العنب والزبيب أثناء الحمل، لذلك يجب عدم تجاوز تناول الكميات الاعتياديّة في هذه الحالات.

حالات النزيف: يمكن أن يبطئ تناول العنب من تخثر الدم وبالتى قد يحدث مضاعفات خطيرة للجسم ولذلك فإنه يجب استشارة الطبيب المختص قبل تناول الزبيب.

العمليات الجراحية: تناول العنب بكميات عالية يؤخر تخثر الدم ويمكن أن يزيد من احتماليّة النّزيف أثناء العمليّات الجراحيّة وبعدها، ولذلك يجب التوقف عن تناوله بكميّات علاجيّة قبل مواعيد العمليّات الجراحيّة بأسبوعين على الأقل.

فوائد الزبيب للبشرة

  • يحتوى على الأحماض الأمينية والتى تعزز تجديد الجلد وتشكل حاجزا واقيا ضد أضرار أشعة الشمس، وهذا مفيد للوقاية من سرطان الجلد .
  • يحمي الجلد من اصابة الخلايا بأي ضرر حيث انه غني بالفينول المضاد للأكسدة الذي يمنع الجذور الحرة من إتلاف خلايا الجلد، ويحتوي كذلك على الكولاجين والإيلاستين، وهذا يساعد على تأخير ظهور علامات الشيخوخة مثل التجاعيد والخطوط الدقيقة .
  • المواد المضادة للأكسدة في الزبيب تسريع نظام إصلاح الجلد، ومنعه من التلف، كما أنه يجدد خلايا الجلد ومنع ترهل الجلد
  • الزبيب يحتوي على الريسفيراترول، وهي مادة مفيدة للغاية للحفاظ على صحة الجلد، كما أنه يساعد على تحسين إنتاج خلايا الدم الحمراء في الجسم، وهذا بدوره يجعل الجلد أفتح وأكثر لمعاننا .
  • استهلاك الزبيب الأسود يحسن من وظائف الكبد لإزالة السموم من الجسم، وهذا بدورة يساعد على طرد السموم من الجسم للحصول على بشرة نظيفة ومتوهجة .
  • يحتوي على الفيتامينات A و E التي تساعد على تحفيز نمو الخلايا الجديدة في طبقات الجلد الخارجية، ويعمل على تحسن ترطيب الجلد وجعله نضر وأكثر شبابا، والاستهلاك المنتظم من الزبيب يجعل البشرة متوهجة وجميلة
  • يساعد الزبيب على حماية البشرة من أضرار أشعة الشمس، حيث ان المواد الكيميائية النباتية فيه تعمل على حماية خلايا الجلد من الأضرار الناجمة عن التعرض لأشعة الشمس.
  • المواد المضادة للأكسدة في الزبيب تعمل على مكافحة الجذور الحرة في الجسم، وهذا يبطئ عملية الأكسدة ويمنع تفكك الحمض النووي للبشرة .

تناول الزبيب يوميا

يوجد عدد من الطرق والوصفات المختلفة التي يمكن تناول الزبيب من خلالها والتى تتمثل فى:

  • يمكن اضافة الزبيب الى معظم الأطعمة المخبوزة والحلويات والكعك والبسكويت والفطائر .
  • تناوله مع الفواكه الجافة الأخرى مثل التمر واللوز والمشمش والخوخ لتناول وجبة خفيفة صحية .
  • يمكن تناوله مع الحليب الدافئ من خلال إضافته إلى كوب الحليب ومعلقة سكر.
  • يمكن إضافة الزبيب الى حبوب الإفطار أو رشه على وعاء من الشوفان .
  • إذا جف الزبيب فإنه يمكن وضعه في وعاء مملوء بالماء الساخن لبضع دقائق ويمكن استخدام هذا السائل الذي نقع فيه الزبيب لإعداد طبق جانبي واستخدام الزبيب المنقوع على طبق الدجاج أو طبق مع الزبادي العادي .
اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق