عملية شد الجفون: أنواعها وتكلفتها ومضاعفاتها وكيفية إجرائها

لا تتقبل المرأة فكرة التقدم بالعمر وظهور ترهلات أو تجاعيد على وجهها الأمر الذي يشعرها بكبر سنها وتقدمها في العمر، وبالتالي فهى تلجأ إلى عملية شد الجفون حيث أن العيون هى التي تعكس تعبيرات الوجه ويظهر من خلالها الحالة النفسية والمزاجية للشخص، ويقبل على هذه العملية العديد من السيدات وليس الرجال حيث تشكل الجفون المترهلة مشكلة جمالية للمرأة التي تبحث دائمًا عن التغيير.

فترهلات الجفون تخفي تعبيرات وجه المرأة لتبدو في شكل مرهق دائمًا وهو أمر تنفر منه المرأة العصرية التي تبحث عن الجمال بشكل دائم، ولذلك يقدم لك عالم المرأة هذا المقال للتعرف على عملية شد الجفون وأنواعها وكيف تتم هذه العملية، بالإضافة إلى تكلفتها ونتائجها المتوقعة وأعراضها الجانبية.

ما هي عملية شد الجفون

ما هي عملية شد الجفون

تندرج عملية شد الجفون ضمن جراحة أو عمليات شد الوجه، والتي تشمل عملية تجميل العيون، وعملية رفع أو شد الحواجب وتسمى هذه العمليات باسم مجموعة إعادة الشباب والنضارة للوجه، ويبدأ النساء في إجراء مثل هذه الجراحات التجميلية بعد سن الثلاثين.

كما أن عملية Eyelid surgery والتي تسمى تجميل الجفون تستهدف تجميل مظهر جفون العين عن طريق الجراحة والتي تتم من خلال شد الجفون العلوية أو الجفون السفلية فقط أو لتجميل كلا الجفنين معًا، على حسب ما يحدده الطبيب المختص.

ويقع ضمن عملية شد الجفون، الجفون المرتخية أو المتهدلة والتي تمثل مشكلة صحية إلى المشاكل الجمالية والنفسية حيث تخفي جزء من محيط الرؤية، وقد تتحول هذه المشكلة إلى أزمة كبيرة عند قيادة السيارات أو التعامل مع بعض المعدات والآلات الكهربائية مما قد يشكل خطورة على الحياة، كل هذه الأسباب تدفع العديد من الرجال والنساء إلى خوض عملية شد الجفون للتخلص من ارتخائهم تحت إشراف طبيب التجميل، الأمر الذي دفع إلى أن تصبح عمليات تجميل الجفون من أشهر العمليات على مستوى العالم .

أنواع عملية شد الجفون

تتعدد أنواع عملية شد الجفون التي يلجأ إليها العديد من الأشخاص من أجل التخلص من ترهلات الجفون والظهور في سن مبكرة، وتنقسم أنواع هذه العملية التجميلية إلى عملية شد الجفون العلوية، وعملية شد الجفون السفلية، كما يوجد عملية شد الجفون باستخدام الطرق الجراحية، بالإضافة إلى عملية شد الجفون بالليزر، ويوجد جراحة التخلص من أكياس العين والجفون المنتفخة.

أسباب عملية شد الجفون

أسباب عملية شد الجفون

تتطلب عملية شد الجفون توافر عدد من الأسباب أو المتطلبات قبل إجرائها، حيث تتمثل القيمة الوظيفية لهذه العملية تصحيح عدد من المشاكل التجميلية التي تظهر بشكل واضح على جفن العين بسبب الترهلات، الأمر الذي يتطلب تدخل جراحي من أجل علاج هذه المشكلة وبالتالي الحصول على شكل نضر وحيوي للوجه .

فالجلد المتهدل أو المترهل الذي يشكل ثنيات وتجاعيد تجعل الشكل الطبيعي للجفن العلوي يضطرب، وتؤدي أحياناً إلى اضطراب الرؤية، كما أن الترسبات الدهنية الزائدة التي تؤدي إلى انتفاخ الجفون، وبالنسبة للأكياس والتجمعات الدهنية وانتفاخات تحت العين، فكلها أسباب تستدعى إجراء هذه العملية بشكل تجميلي أو جراحي.

وتهدل الجفن السفلي الذي يكشف عن بياض العين أسفل الحدقة يعتبر أحد الأسباب الرئيسية للجوء إلى عملية شد الجفون، كما أن الجلد الزائد والتجاعيد الدقيقة في الجفن السفلي احد الأسباب الرئيسية لعملية شد الجفون الجراحية.

قد يهمك ايضا :  تقويم الاسنان : انواعه ومراحله تركيبه ومزاياه وعيوبه وأهم النصائح لإتباعها

تكلفة عملية شد الجفون

تتباين التكلفة الكلية لهذه العملية من دولة إلى أخرى، كما تختلف من شخص إلى آخر فبالرغم من أنها عملية مرتفعة التكلفة إلا أن العديد ممن أجروا هذه العملية قد أكدوا أنها عملية تستحق تكلفتها مهما كانت، نظرًا لنتائجها المثمرة التي حصلوا عليها عقب إجرائهم لهذه العملية، ويتراوح متوسط تكلفة عملية شد الجفون مابين 2.874 دولار  أمريكي، إلى 4.500 دولار أمريكي .

متطلبات نجاح العملية

تستهدف عملية شد الجفون تغيير الشكل العام للوجه والحصول على بشرة مشدودة نضرة ويتم ذلك من خلال إزالة الجلد المترهل والدهون المتجمعة في هذه المنطقة، ومن ضمن متطلبات هذه العملية أنها تعالج التجاعيد في الأجفان العلوية والسفلية فقط، فهى لا تزيل السواد المحيط بالعينين والهالات السوداء، ويوجد عدد من المتطلبات التي يجب توافرها من أجل خوض هذه العملية والتي تتمثل في :

  • أن يكون المقبل على هذه العملية غير مصاب بأي عدوى نشطة أو أي أمراض خطيرة في العينين.
  • كما يجب أن يكون شخصًا بالغًا فغالبية من تجاوزا سن الثلاثين من العمر هم من يلجأون على عملية شد الجفون.
  • أن يكون غير مدخن، نظرًا لأن التدخين يزيد من أخطار المضاعفات في فترة النقاهة وقد يمنع التعافي من العملية .
  • أن يعاني المقبل على هذه العملية من ترهلات أو تهدلات في الجفون العلوية أو السفلية أو الاثنين معًا.
  • أن يتمتع بحالة صحية مستقرة وجيدة تسمح بالتعرض للعملية الجراحية، وأن يتمتع بأهداف واقعية، وتوقعات منطقية لنتائج العملية.

كيفية إجراء عملية شد الجفون

تتم هذه العملية للأجفان العلوية والسفلية تحت التخدير الموضعي، ويتم الشق للخطوط الطبيعية للأجفان، في منطقة التجاعيد للجفن العلوي وتحت الرموش في الجفن السفلي ومن خلال هذه الشقوق يتم إزالة البشرة المترهلة والدهون الناتئة، ويمكنك معرفة الخطوات البسيطة التي تتم من خلالها هذه العملية:

التخدير: يعتبر أول خطوات عملية شد الجفون من خلال التخدير الموضعى أو الكلي، فهذه العملية لا تستدعي أكثر من مجرد التخدير الموضعي سواء تمت باستخدام الليزر أو من خلال الجراحة التقليدية.

الشق الجراحي: ويكون حجم الفتحة الجراحي في عملية شد الجفون بالليزر أصغر من الشق الجراحي المستخدم في عملية شد الجفون من خلال الجراحة، وتكون هذه الفتحة الجراحية في ثنية الجفن في حالة شد الجفون العلوية، ويتم أسفل خط الرموش في حالة شد الجفون السفلية.

التخلص من الانتفاخات: في هذه المرحلة يتم استئصال أي دهون زائدة في منطقة الجفون، مع شد الجلد والعضلات وإزالة التجاعيد وبهذا يمكن استعادة مظهر الشباب لمنطقة العينين لتبدو بشكل أكثر ملاءمة مع ملامح الوجه .

إغلاق الشق الجراحي: يتم ذلك من خلال  غرز بسيطة وتبدأ مرحلة الإفاقة والتعافي،  وتستغرق هذه العملية فترة تتراوح ما بين ساعة إلى ثلاث ساعات على الأكثر بحسب حالة المريض .

ما بعد عملية شد الجفون

يوجد عدد من التعليمات الطبية الهامة التي يجب اتباعها بعد عملية شد الجفون وذلك من أجل الوصول إلى النتائج المتوقعة واستمرار هذه النتائج إلى أطول فترة ممكنة ومن أهم هذه الخطوات:

  • الاهتمام بتناول غذاء صحي بشكل متوازن لتجنب حدوث أي أعراض جانبية بسبب الأكل الغير صحي أو الغير آمن .
  • كما يجب تجنب التعرض لأشعة الشمس لفترات طويلة واستخدام وسيلة حماية مناسبة من أشعة الشمس .
  • يجب شرب كميات كافية من الماء لأنها تعمل على عودة ظهور الجفون بشكل أفضل، بالإضافة إلى ضرورة ممارسة الرياضة بصورة منتظمة.
  • كما يجب تجنب تناول المنبهات والمشروبات الغازية حيث أنها قد تتسبب في ظهور انتفاخات حول العينين .
قد يهمك ايضا :  تصغير الشفايف في السعودية مزاياها وعيوبها وتكلفتها المتوقعة

 نتائج عملية شد الجفون

تظهر نتائج هذه العملية بعد فترة زمنية قليلة بعد العملية الجراحية، حيث تجعل الشخص يبدو في سن أصغر مما كان عليه من قبل، كما أنه خلال الفترة الأولى من عملية شد الجفون قد يفاجئ المريض بالتورم في منطقة حول العينين، ولكن هذه الأعرراض سرعان ماتزول خلال أسابيع قليلة من العملية، ولا يبقى من آثار العملية الجراحية سوى علامات بسيطة للشق الجراحي سرعان ما تختفي خلال سنة فقط، وتعتبر نتائج عملية شد الجفون نتائج دائمة إلا أن عملية الشيخوخة تستمر بصورتها الطبيعية بعد العملية، لذا فقد تعود الجفون للتهدل أو التجاعيد للظهور مرة أخرى مع التقدم في السن .

أعراض عملية شد الجفون

بعد عملية النتهاء من عملية شد الجفون يوجد عدد من الأعراض الجانبية التي قد تظر على المريض ضمن نتائج هذه العملية، وتختلف هذه الأعراض من مريض لآخر ولكنها سرعان ماتزول بعد مرور أسابيع قليلة من العملية وتتمثل هذه الأعراض في:

  • الشعور بالحكة والألم في منطقة العينين، وزيادة في إفراز الدموع، والإحساس بالصداع من وقت لآخر، ووجود تورم حول منطقة العيون.
  • التعرض لكدمات وتجمعات دموية في منطقة العينين، وتتضمن كذلك خطر النزيف خلال العملية الجراحية، ولهذا ينبغي للمريض الخضوع لعدة تحاليل قبل إجراء العملية.
  • وتكون هذه النتائج أو المضاعفات مؤقتة ويمكن السيطرة عليها باستعمال مسكنات الألم التقليدية خلال الفترة الأولى بعد العملية الجراحية.
  • قد يعاني بعض المرضى من ظهور الندوب بشكل واضح بسبب طبيعة الالتئام في أجسادهم أو قلة خبرة الجراح في إخفاء الندوب، كما تم تسجيل تغير في الإبصار بصورة نادرة لدى بعض المرضى.
  • قد يتعرض بعض المرضى لفقد الإحساس في منطقة ما حول العينين، أو لبعض الارتعاشات الدائمة في الجفون، لكن هذه التأثيرات نادرة وغير شائعة.
  • قد يتعرض بعض الأشخاص للحساسية من الضوء أو الشمس بصورة مؤقتة أو دائمة، وقد يجد بعض المرضى صعوبة في إغلاق عيونهم في الفترة الأولى بعد العملية.

 

كما يمكنك الإطلاع على :

هل قمت بتجربة عملية شد الجفون من قبل ؟ وما هى نتائجها المتوقعة ؟

وهل تتفق مع دورها القوي في الحصول على مظهر جذاب وأنيق ؟ شارك برأيك

إضافة تعليق