عملية تضييق المهبل: التقنيات والمخاطر والتكلفة ونصائح هامة لنجاح العملية

يظهر عدد من المشاكل لدى المرأة بعد مرحلة الحمل والولادة ومن ضمن هذه المشاكل حدوث تمدد وارتخاء عضلات المهبل بعد الولادة مباشرة مما يؤدي إلى حدوث ضعف فى هذه المنطقة ومع تطور عالم الطبي التجميلي أصبحت هناك ضرورة ملحة على عملية تضييق المهبل فالعديد من النساء يقبلن بنسب مرتفعة على خوض هذه العملية الجميلية من أجل تجنب ظهور مشاكل في منطقة المهبل والتي تنتج بعد مرحلة الولادة .

 ما هي عملية تضييق المهبل

تعتبر عملية تضييق المهبل عملية تجميلية جراحية تتم تحت تأثير المخدر حيث يقوم الطبيب المختص باستخدام المخدر الكلى أو نصفي من أجل نجاح هذه العملية التي أصبح الطلب عليها متزايدًا مع تطور عالم التجميل فالمرأة التي تتعرض للولادة يتغير شكل المهبل لديها فهو يتسع بنسب كبيرة ولا يعود إلى حجمه الطبيعي سوى بعد إجراء عملية جراحية له وتعمد عملية تضييق المهبل على تصغير الشفرتين الأماميتين .

تقنيات تضييق المهبل

  • تتعدد انواع تقنيات عملية تضييق المهبل سواء الجراحية او الغير جراحية وتتمثل هذه التقنيات في :
  • تضييق المهبل بالليزر
  • تبييض الجلد حول الجهاز التناسلي.
  • إعادة بناء غشاء البكارة.
  • تضييق فتحة المهبل أو تصغيرها
  • حقن النسيج الدهني وتكبير الشفرتين.
  • تقنية رأب الشفرتين
  • عمليات التهبيط وتعمد على إصلاح ارتخاء أرضية منطقة الحوض.
  • شفط الدهون الزائدة من المهبل.

تضييق المهبل بالليزر

وهى تقنية حديثة من تقينات عملية تضييق المهبل حيث تعتمد على قيام طبيب التجميل بتدفئة طبقات أنسجة المهبل الداخلية كما ان هذه التقنية تعتمد على الألياف المكونة لهذه الأنسجة وهي الكولاجين، وطريقة التسخين هذه تساعد على شد أنسجة الإليستين والكولجين حيث يقومان بدورهما الفعال في تحفيز الخلايا المتواجدة في منطقة المهبل وتستمر هذه العملية لمدة من 10 دقائق إلى ربع ساعة، يمكن لهذه العملية أن تعالج جفاف المهبل وتسهيل عملية البول والارتخاء ما بعد عمليات الولادة وتعمد هذه اتلقنية على استخدام التخدير حيث يوجد نوعان من التخدير التخدير الكلي G.A والتخدير أو البنج الموضعي L.A ويحدد ذلك الطبيب المختص بالاتفاق مع المريض .

كيف تتم عملية تضييق المهبل

يمكن أن تتم عملية تضييق المهبل عن طريق الليزر أو بالجراحة ولكن يحدد ذلك الطبيب المختص أو على حسب رغبة المريض وتتم هذه العملية من خلال استئصال العضلات والأنسجة المتمزقة والزائدة والمرتخية في منطقة المهبل بالإضافة إلى شد العضلات التي قد حدث لها ارتخاء نتيجة عملية الولادة وخروج الجنين من فتحة المهبل حيث تكون هذه الفتحة صغيرة جدًا مقارنة بحجم المولود وبالتالى عند خروجه تتمدد الأنسجة فتتسع هذه الفتحة وهو ما يسبب أزمة للأم، ومع تطور الطب يمكن للمرأة إجراء هذه العملية في يوم واحد والخروج من من المستشفى بعدها مباشرة فهى عملية تحدث تحت تأثير المخدر الكلى او الموضعى، وتشمل عملية تضييق المهبل تصغير أو تجميل الشفرين الصغيرين أثناء جراحة التضييق كما يمكن للمريضة بعد الخروج من المستشفى ممارسة حياتها اليومية بشكل طبيعي ومنتظم دون الخوف من وجود مضاعفات كما أن هذه العملية يستخدم طبيب التجميل فيها خيوط لحمية يمكنها أن تذوب بسرعة وبالتالى ليس هناك حاجة لنزعها بعد العملية الأمر الذي يسهل إمكانية خروج المرأة إلى حياتها الطبيعية .

تضييق المهبل والجماع

ينصح أطباء التجميل بالامتناع عن الجماع بعد عملية تضييق المهبل والخروج من المستشفى فبالغرم من أنه يمكنها ممارسة حياتها الطبيعية إلا أنه يجب عليها تجنب الجماع لمدة ستى أسابيع على الأقل وتختلف هذه الفترة الزمنية من امرأة إلى أخرى ، وفي الغالب تتراوح هذه الفترة من 3 أسابيع إلى شهر .

اسباب اللجوء لعملية تضييق المهبل

يوجد عدد كبير من الأسباب التي تدفع المرأة إلى إجراء عملية تضييق المهبل بعد المرور بمرحلتي الحمل والولادة حيث يرغب العديد من النساء إلى خوض هذه الجراحة التجميلية من اجل تجنب ظهور أي عيب في أجسادهن فعامل التجميل لدى المرأة يقع فى المكانة الأولى على رأس اهتمامها  فوجود عيب في مظهر الجهاز التناسلى للمرأة قد يفقدها ثقتها بنفسها أمام زوجها ولذلك فالنساء المتزوجات يفضلن إجراء عملية تضييق المهبل مباشرة بعد مرحلة الولادة.

تكلفة عملية تضييق المهبل

تختلف تكلفة عملية تضييق المهبل من دولة إلى أخرى ومن مركز طبي إلى آخر وتعتبر هذه العملية من أكثر العمليات ارتفاعًا للتكاليف كما أن أجور الأطباء التجميليين القائمين على هذه العمليات الجراحية مرتفع جدًا وتبلغ تكلفة هذه العملية في مصر 2500 دولار أمريكي اما في دولة الإمارات فتبلغ 7000 دولار أمريكي وفي تركيا تصل تكلفة هذه العملية إلى 9000 دولار أمريكي .

مخاطر عملية تضييق المهبل

لكل عملية مضاعفاتها ومخاطرها سواء كانت عملية جراحية أو تجميلية وعملية تضييق المهبل مثل غيرها من العمليات قد ينتج عنها عدد من المخاطر تتمثل في :

  • قد يحدث تورم في منطقة المهبل ولكنه سرعات ما يزول بعد أسبوع أو شهر على الأكثر.
  • وقد تحدث بعض الآلام في المهبل ولكنه يحدث في حالات نادرة جدًا
  • وقد يحدث بعد العملية أن تفقد المرأة الشعور بالجهاز التناسلي
  • ويوجد احتمالية خروج دم بسيط بعد الانتهاء من العملية ولكنه سرعان ما ينتهى بمرور الوقت
  • احتمالية الإصابة بالتمزق والنزيف للنساء اللواتي أجرين العملية قبل الولادة
  • قد تظهر بعض الندبات في منطقة المهبل بعد الانتهاء من العملية

تضييق المهبل غير جراحيًا

يوجد عدد من السيدات يرفضن خوض العمليات الجراحية التجميلية ولذلك يفضلن الطرق الغير جراحية أو الطبيعية من أجل إجراء تضييق المهبل وعودته إلى طبيعته من خلال إتباع طرق طبيعية تعمل على شد العضلة المترهلة أو المرتخية في هذه المنطقة وتتمثل هذه الخطوات في:

  • ممارسة عدة تمارين لشد عضلات منطقة الحوض المرتخية مثل تمارين الاسكوات الواسع والاسكوات الضيق للحصول على عضلات مشدودة .
  • كما يمكن للمرأة استخدام الحلقة البلاستيكية في منطقة المهبل ولكن يجب وضعها تحت إشراف الطبيب المختص ويتم تغييرها كل فترة زمنية محددة من 4 إلى 6 شهور .

تضييق المهبل والولادة

بعدما تخضع المرأة إلى جراحة تضييق المهبل يعود المهبل إلى حجمه الطبيعي كما كان عليه من قبل وبالتالي تتمكن المرأة من ممارسة علاقة حميمة مع زوجها كما أنه في حالة الحمل والولادة يمكنها الاعتماد على الولادة القيصرية أفضل من الولادة الطبيعية وذلك حتى تضمن عدم تهتك أو تمزق منطقة المهبل في حالة الولادة الطبيعية كما أنها تضمن تجنب حدوث أي مضاعفات قد تضر المهبل بعد ذلك وتلجأ مرة أخرى إلى تكرار عملية تضييق المهبل .

نصائح هامة بعد عملية تضييق المهبل

يجب على المرأة أن تتبع عدد من النصائح الهامة والتعليمات التي تمكنها من الحصول على النتائج المتوقعة بعد خوض عملية تضييق المهبل وتتمثل هذه النصائح في:

  • التنظيف المستمر لمنطقة المهبل واستخدام غسول يومي .
  • ارتداء ملابس واسعة إلى حد ما حتى فترة زمنية محددة من العملية .
  • تجنب ممارسة الجماع لمدة أسبوعين على الأقل .
  • الاستحمام بماء دافىء بشكل منتظم لفترة محددة بعد العملية .
  • استخدام مضادات حيوية موضعية حتى تلتئم العملية بشكل سريع .

إضافة تعليق