عدد زوجات الرسول ونبذة تعريفية عن كل واحدة منهنّ

الحديث عن عدد زوجات الرسول صلى الله عليه وسلم أشبه بالحديث عن حديقة من الأزهار فلكل أم من أمهات المؤمنين قصة ومآثر وفضل في رعاية بيت النبي ونشر دعوة الإسلام.

ومعرفة عدد زوجات الرسول صلى الله عليه وسلم يستتبع بالضرورة معرفة القصة وراء زواجها من النبي وذكر حقوقهنّ الواجبة على الأمة الإسلامية.

عدد زوجات الرسول صلى الله عليه وسلم

تزوج النبي صلى الله عليه وسلم بإحدى عشرة، مات منهن في حياته اثنتان، وتوفي هو عن تسع.

عدد زوجات الرسول
img_043

من هنّ زوجات النبي صلى الله عليه وسلم؟

  1. خديجة بنت خويلد -رضي الله عنها-:

هي الزوجة الأولى للنبي صلى الله عليه وسلّم واسمها كاملًا: خديجة بنت خويلد بن أسد بن عبد العزى بن قصي، أمّا لقبها في الجاهلية فكان (الطاهرة).

تزوجها رسول الله صلى الله عليه وسلم وهي ثيّب هلك عنها زوجان وكانت بنت أربعين سنة، وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم ابن خمس وعشرين سنة، وقال أبو عمر وأجمع أهل العلم: ” أن خديجة – رضي الله عنها- ولدت لرسول الله صلى الله عليه وسلم أربع بنات هن: زينب وفاطمة ورقية وأم كلثوم – رضي الله عنهن-، وأجمعوا أنها ولدت له القاسم، وبه كان يكنى صلى الله عليه وسلم.

  1. سَوْدةُ بنت زمْعَة – رضي الله عنها:

ثاني زوجات الرسول صلى الله عليه وسلم، تزوجها عقب وفاة السيدة خديجة واسمها كاملًا: سودة بنت زمعة بن قيس، بن عبد شمس بن عبد وُدّ بن نصر بن مالك بن حِسْل بن عامر بن لؤي.

وقد ضربت السيدة سودة مثالًا راقيًا في الإيثار  عندما علمت أن النبي صلى الله عليه وسلم يحبّ عائشة فآثرتها بيومها معه؛ فقالت للنبي صلى الله عليه وسلم: أود أن أُحشر في زمرة أزواجك، وإني قد وهبت يومي لعائشة، وإني لا أريد ما تريد النساء.

  1. عائشة بنت أبي بكر الصديق – رضي الله عنها-:

ومن حيث ترتيب عدد زوجات الرسول صلى الله عليه وسلم تأتي السيدة عائشة في الترتيب الثالث زمنيًا، وهي المرأة الوحيدة التي تزوجها النبي بكرًا، واسمها كاملًا: هي عائشة بنت أبي بكر الصديق عبد الله بن أبي قحافة بن عثمان التيمَّي السَّعْديِّ القرشي، وكانت تكنى بأم عبد الله رغم أنها لم تنجب.

تزوجها رسولُ الله صلى الله عليه وسلم  قبل الهجرة بثلاث سنين، وهي بنتُ ست سنين وقيل سبع سنين وبنى بها وهي بنت تسع سنين في المدينة المنورة أول مقدمه في السنة الأولى.

  1. حفصة بنت عمر بن الخطاب – رضي الله عنها-:

وهي من نساء قريش المشهورات ليس فقط لأنها ابنة عمر بن الخطاب ولكنّها من القلائل اللاتي تعلمنّ القراءة والكتابة بين نساء قبيلتها وقد كانت من السابقات إلى الإسلام وهاجرت مع زوجها الأول خنيس بن حذافة بن قيس بن عدي إلى المدينة لكنّه توفي عنها.

اسمها كاملًا: حفصة بنت عمر بن الخطاب بن نفيل بن عبد العُزى بن رياح بن عبدالله بن قريط بن رزاح بن عدي بن كعب بن لؤي.

ومن فضل أم المؤمنين حفصة بنت عمر  أنها احتفظت في بيتها بالقرآن الكريم مكتوبًا على الواح العظم، وجلود الأنعام فلمّا عزم المسلمون على جمع القرآن في مصحف واحد كان مصحف حفصة المرجع الأول لهم.

  1. زينب بنت خزيمة – رضي الله عنها-:

استكمالًا للحديث عن عدد زوجات الرسول صلى الله عليه وسلم نذكر  أم المؤمنين زينب الملقبة في الجاهلية بأم المساكين، واسمها كاملاً: زينب بنت خزيمة بن الحارث بن عبد الله بن عمرو بن عبد مناف بن هلال بن عامر بن صعصعة.

لم يدم زواج النبي صلى الله عليه وسلم بالسيدة زينب بنت خزيمة شهرين أو ثلاثة ثم توفيت، ودفنت بالبقيع وكان سنها يوم توفيت نحو ثلاثين سنة.

عدد زوجات الرسول

  1. أمُّ سلمة بنت أبي أمية – رضي الله عنها-:

من السابقات إلى الإسلام، هاجرت إلى الحبشة مع زوجها الأول أبي سلمة عبد الله بن عبد الأسد المخزومي ابن عمها، وكان من كبار الصحابة، واسمها كاملًا: هند بنت أبي أمية بن المغيرة بن عبد الله بن عمر بن مخزوم بن يقظة بن مرة كعب بن لُؤي بن غالب بن فهر القرشي.

وترجع بعض مصادر السنة أنها أول من هاجر من النساء بمفردهنّ إلى المدينة المنورة، وقد تزوجها النبي صلى الله عليه وسلم بعد أن توفي عنها زوجها وضم أطفالها إلى ابنائه.

  1. زينب بنت جَحْش – رضي الله عنها-:

من السابقات إلى الإسلام، الحسيبات في قريش نسبًا، زوجها النبي صلى الله عليه وسلّم لمولاه زيد بن حارثة فلما طلقها زوجها الله إياها من فوق سبع سماوات وأنزل عليه: ﴿فَلَمَّا قَضَى زَيْدٌ مِنْهَا وَطَرًا﴾، واسمها كاملًا: زينب بنت جحش بن رئاب بن يعمر بن صبرة بن مرّة بن كبير بن غنم بن دودان أسد ابن خزيمة، وكان أسمها برَّة فسماها الرسول صلى الله عليه وسلم  زينب بعد زواجها منه.

  1. جُويرية بنت الحارث – رضي الله عنها-:

كانت من سبي المسلمين في يوم المريسيع لأحد الصحابة فأحبت أن تفتدي نفسها بالمال، فاعتقها النبي صلى الله عليه وسلم وتزوجها فما كان من المسلمين إلا أن اعتقوا من في أيديهم من الأسرى كرامة لزوجة النبي صلى الله عليه وسلم الجديدة، واسمها كاملًا: جويرية بنتُ الحارث بن أبي ضرار بن حبيب بن عائذ بن مَالك بن جُذَيْمة.

  1. أم حبيبة بنت أبي سفيان – رضي الله عنها-:

من السابقات إلى الإسلام، المهاجرات إلى الحبشة مع زوجها الذي فتن وتنصر ، فخطبها النجاشي للنبي صلى الله عليه وسلم، واسمها كاملًا: واسمها رملة بنت أبي سفيان صخر بن حرب بن أمية، وهي ابنة أبي سفيان و أخت معاوية -رضي الله تعالى عنهما.

وقد كان من مواقفها البارزة أن رفضت جلوس والدها أبو سفيان على فراش رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو يومئذ مشرك، وقالت له: إنك رجل مشركُ فلم أحب أن تجلس عليه.

  1. صَفيَّةُ بنت حيي – رضي الله عنها-:

الزوجة العاشرة في عدد زوجات الرسول صلى الله عليه وسلم هي: صفية بنت حيي بن أخطب بن سعية بن عامر بن عبُيد بن كعب بن الخزرج بن أبي حبيب ابن النضير النحَّام بن ينحوم، من سبط هارون بن عمران.

وقد تزوجت مرتين قبل النبي صلى الله عليه وسلم، وقد كانت فيء المسلمين بعد غزوة خيبر، فاعتقها وتزوجها.

قال الترمذي: بلغ صفية أن حفصة قالت: صفية بنت يهودي، فبكت، فدخل عليها النبي صلى الله عليه وسلم  وهي تبكي، فقال النبيُّ صلى الله عليه وسلم: (ما يبكيك؟ قالت: قالت لي حفصة: إني ابنة يهودي. فقال النبي صلى الله عليه وسلم: إنك لابنة نبيٍّ، وإن عمّك لنبي، وإنك لتحت نبي، فبم تفخرُ عليك؟) ثم قال: (اتَّق الله يا حفصة) قال الترمذي: هذا حديث صحيح غريب من هذا الوجه. وهذا من خصائصها – رضي الله عنها.

  1. ميمونة بنت الحارث – رضي الله عنها

أخر النساء في عدد زوجات الرسول صلى الله عليه وسلم، واسمها كاملًا: برة بنت الحارث بن حزن بن بجير بن الهزم بن رؤبة بن عبد الله بن هلال بن عامر بن صعصعة.

وقد تزوجها النبي صلى الله عليه وسلم بعد أن ترملت في السادسة والعشرين من عمرها، وقد عرفت رضي الله عنها بالزهد والتقوى وكثرة الصلاة والتقرب إلى الله تعالى، كما روت عدة أحاديث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم  تتضمن معظمها أحكاماً فقهية

تعليق 1
  1. Mohammad el Amin يقول

    رضى الله عتهم و أرضاهم

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق