عملية تنحيف الافخاذ : التفاصيل الكاملة والتنقيات والتكلفة ونتائج العملية

الحصول على جسم تناسق هدف تسعى العديد من النساء إلى تحقيقه من أجل الظهور أمام الآخرين في مظهر جذاب وأنيق وبالتالي فقد أصبحت عملية تنحيف الافخاذ تتواجد بشكل شائع داخل عالم التجميل لتصبح ملجأ العديد من النساء ممن يرغبن في الحصول على قوام أنيق ومتماثل ومشدود وتلجأ النساء إلى خوض هذه العملية في حالة وجود دهون متراكمة في منطقة الأرداف ولذلك يلجأن إلى عملية تنحيف الافخاذ بعد فشلهن في التخلص من هذه الدهون عن طرق التمارين أو أنظمة الريجيم المختلفة، فهن يرون أن هذه العلميات هى الحل الأمثل من أجل شد الفخذين بشكل أنيق يمنحن الثقة في أنفسهن.

ما هي عملية تنحيف الافخاذ

يعاني الأشخاص المصابون بالسمنة الوراثية في منطقة الأفخاذ والتي تتسبب في عدم تناسب أفخاذهم مع باقي الجسم وبالتالي تفشل معهم محاولات تنحيف الفخذين عن طريق الأنظمة الغذائية أو التمارين الرياضية ولذلك يجأون إلى عملية تنحيف الافخاذ من أجل إحداث توازن بين أجزاء الجسم المختلفة.

وتعتبر عملية تنحيف الأفخاذ من أصعب عمليات التجميل لن تراكم الدهون في هذه المنطقة يعتبر من أصعب الأماكن التي يتم إزالة الدهون بها على عكس باقى أعضاء الجسم وتعد عملية تنحيف الافخاذ  من خلال شفط الدهون المتواجدة بها من أكثر العمليات التي يتم اجرائها في عالم التجميل، ويمكنك م خلال متابعة هذا المقال معرفة التقنيات المختلفة لهذه العملية وتكلفتها بالإضافة إلى نصائح يجب إتباعها بعد إجراء هذه العملية.

تنحيف ما بين الافخاذ

ينشأ عن تراكم الدهون في منطقة الفخذين العديد من المشاكل التي تتسبب في ظهور  السليوليت ويكون عبارة عن تراكم الدهون في شكل خطوط متعرجة أسفل الجلد مما ينشأ عنه ظهور الجلد بشكل ينفر منه العديد من الأشخاص، وتتسبب السمنة المفرطة في منطقة الفخذين في حدوث تلاصق بشكل واضح وهو ما ينتج عنه احتكاك الفخذين عند المشي أو الحركة، وزيادة العرق في هذه المنطقة يتسبب في إسمرار منطقة باطن الفخذين.

ويرغب العديد من الناس في تنحيف المنطقة الداخلية من الافخاذ وذلك تجنبًا لظهور العديد من المشاكل في هذه المنطقة والتي تتسبب في الاحتكاك والتهابات واسمرار بالإضافة إلى رغبتهم في الحصول على جسم ممشوق، وتتم جراحة تنحيف الافخاذ من الداخل عند الأشخاص الذين تمتد الدهون عندهم لأسفل الساق وذلك لأن تنحيف الافخاذ فقط حينها قد يؤدي إلى صعوبة في تداخل الفخذين معاً نتيجة نقص الدهون في منطقة وزيادتها في منطقة اخرى لهذا عادة ما يتم عملية تنحيف الافخاذ والركبتين سويًا .

تفاصيل عملية تنحيف الافخاذ

تستهدف عملية تنحيف الافخاذ تحقيق عاملين أساسيين داخل جسم الإنسان تتمثل في تقليل كمية الدهون الموجودة في منطقة الفخذ، بالإضافة إلى شد الجلد في منطقة الفخذ وإعطاءه مظهراً صحياً جذابًا وأنيقًا، وتتعدد التقنيات التي يستخدمها خبراء التجميل في هذه العملية من أجل تحقيق النتيجة المطلوبة والمتوقعة وتعتبر عمليات شفط الدهون لتحقيق تخسيس الأفخاذ، وعمليات شد الأفخاذ لإزالة الجلد الزائد في هذه المنطقة من أصعب العمليات التي تنتشر داخل عالم التجميل .

قد يهمك ايضا :  عملية تضييق المهبل: التقنيات والمخاطر والتكلفة ونصائح هامة لنجاح العملية

ويمكن حصر خطوات إجراء عملية تنحيف الافخاذ من خلال قيام الطبيب المختص بتخدير المريض حيث يمكن الاختيار بين التخدير الموضعي أو تناول المهدئات عن طريق الوريد، ثم يقوم الجراح بعمل فتحة جراحية ليسمح بدخول أنبوب إلى منطقة الفخذين، ويتم من خلاله حقن مخدر موضعي، ويمكن إذابة الدهون باستخدام موجات الليزر أو موجات فوق صوتية، ويتم شفط الدهون المذابة في منطقة الافخاذ عن طريق الأنبوب أو باستخدام تفريغ جراحي أو محقن في حالة عدم استخدام موجات مساعدة.

تقنيات عملية تنحيف الافخاذ

تتنوع التقنيات التي تتم في عمليات تخسيس الفخذين بدايةً من استخدام تقنيات الليزر، متبوعة ببعض التقنيات الحرارية التي تستخدم لشد الجلد، أو استخدام بعض تقنيات نحت الجسم لنحت العضلات وتخسيس الفخذين، أو حتى استخدام تقنيات الجراحة للجمع بين شد ترهلات البطن والأرداف وتخسيس الفخذين.

أما عملية شفط دهون الفخذين فتتم من خلال الطرق الجراحية أو من خلال الموجات فوق الصوتية التي تستخدم لإذابة الدهون كما يمكن استخدام موجات الليزر منخفضة الطاقة داخل عملية تنحيف الافخاذ .

تكلفة عملية تنحيف الافخاذ

تختلف تكلفة عملية تنحيف الافخاذ من دولة إلى أخرى ومن مركز تجميلي إلى آخر حيث تختلف تكلفة عمليات تحيف عضلات الفخذين بالليزر رباعي الأبعاد عن عمليات شفط الدهون والتي تختلف بدورها عن عمليات شد الفخذين والتخلص من الترهلات أيضًا .

أما عن عملية تنحيف الأفخاذ باستخدام عملية شفط الدهون من داخل الفخذين فقط فإن التكلفة تتراوح بين 3000 دولار  إلى 20000 دولار أميركي أما تكلفة نحت الفخذين باستخدام الليزر رباعي الأبعاد فتتراوح بين 2000 إلى 2,000 دولار أمريكي .

بينما تتراوح تكلفة عمليات شد الفخذين بين 3.500 إلى 9000 دولار أمريكي في أما في الدول العربية فتتراوح تكلفة عملية تخسيس الأفخاذ ما بين 1000إلى 5000 دولار أمريكي.

متطلبات نجاح عملية تنحيف الافخاذ

يوجد عدد من المعايير والشروط التي يجب توافرها بشكل كافي من اجل ضمان نجاح عملية تنحيف الافخاذ بشكل واضح كما هو متوقع للحصول على أفخاذ مشدودة في شكل جذاب وأنيق وتتمثل هذه المتطلبات التي يجب تواجدها قبل إجراء العملية في :

  • يجب ألا يكون المريض يتناول أية أدوية قد تعيق التعافي كالمسكنات (مثل الأسبيرين والايبوبروفين)، أو مضادات التجلط (ومنها الوارفرين) والتي قد تتسبب في الإصابة بنزيف أثناء العملية الجراحية.
  • يجب أن يكون المريض في حالة صحية جيدة ولا يعاني من أي أمراض مزمنة يمكن أن تمنع التخدير أو تؤثر على التعافي من العملية الجراحية، وكذلك يجب ألا يعاني المريض من حالة سمنة عامة، كما يجب أن يتمتع بتناسب جيد بين الوزن والطول باستثناء منطقة الفخذين.
  • يجب ألا يعاني المريض من ترهل كبير في الجلد في منطقة الفخذين، لأن عملية شفط الدهون يحتمل أن تزيد من ترهل الجلد في المنطقة.
  • و يجب ألا يزيد الترهل في منطقة الفخذين عن حد معين حتى يمكن علاجه بطرق العلاج الحراري والكهربي المختلفة فيما بعد.
  • لكن في حالة ترهل الجلد بصورة كبيرة فتكون الحالة مناسبة أكثر لإجراء تخسيس الفخذين عن طريق عملية شد الترهلات، كما يجب أن تكون توقعات المريض واقعية عن النتائج.
  • ويجب ان يعرف المريض كافة المعلومات والتفاصيل عن العملية وكيفية إجرائها وأن يلم بمعرفة كافية عن المخاطر والمضاعفات المتوقعة، وعن فترة النقاهة والتعافي بعد العملية.
قد يهمك ايضا :  تصغير الشفايف في الرياض كيف تتم وأسعارها وأفضل المراكز المتخصصة

مخاطر عملية تنحيف الافخاذ

بطبيعة الحال يوجد عدد من المضاعفات التي تنتج عن عملية تنحيف الافخاذ فهى عملية تجميلية جراحية مثلها مثل باقى العمليات التي قد ينتج عنها عدد من املخاطر والتي تتمثل في :

  • إحتمالية التعرض إلى مخاطر النزف أثناء إجراء العملية الجراحية تتضمن كذلك مخاطر عدم التئام الجروح ومخاطر تراكم السوائل داخل الجسم .
  • قد تظهر مخاطر الألم المزمن الذي يستمر بعد العملية لفترات طويلة وهناك احتمالات عودة الجلد للتهدل أو عودة الدهون للظهور في هذه المنطقة، ومن ثم يحتاج المريض إلى إعادة العملية مرة أخرى
  • التعرض إلى مخاطر الجلطات في مرحلة التعافي بعد العملية الجراحية، بالإضافة إلى مخاطر تنخر الدهون في منطقة الفخذين (التهاب الأنسجة الدهنية بحيث تبدأ في الموت داخل الجسم محدثة إلتهاباً موسعاً).
  • تتعلق بعض المخاطر بالندوب التي قد تكون كبيرة وملحوظة في بعض الأحيان، كما يحدث قطع لبعض الأعصاب وإعادة وصلها في العملية الجراحية.
  • احتمالية الشعور بالتنميل في منطقة الفخذين ولكن ينخفض هذا الشعور تدريجيًا مع مرور الوقت ويختفي وقد لا يختفي أبداً ويصاحب المريض للأبد.

نتائج عملية تنحيف الافخاذ

تظهر نتائج هذه العملية بعد فترة زمنية محددة من وقت إجراء العملية حيث تبدأ النتائج في الظهور بشكل تدريجي بعد اختفاء التورم خلال فترة تصل إلى عدة أشهر، و يعتبر نجاح هذه العملية من المرة الأولى ليس مضموناً في كل الحالات فبعض المرضى يحتاجون إلى إعادة العملية مرة ثانية للحصول على نتائج مرضية.

كما أن تطور عمليات شفط دهون الفخذين من مقاس الفخذين وتفقدهما الكثير من الدهون لكنها لا تحسن من شكل الجلد ولا من السليوليت في منطقة الفخذين بعكس عمليات تجميل وشد ترهلات الفخذين والتي تحسن من شكل الجلد وتزيل ترهلاته بشكل فعال .

قد يضطر المريض إلى إجراء بعض عمليات العلاج الحراري أو الكهربائي لشد الجلد عقب عمليات شفط دهون الفخذين، ومن المهم للغاية إتباع تعليمات الطبيب جيداً والالتزام بها بشدة عقب العملية، وبهذا يمكنك التأكد من سرعة التعافي والحصول على أفضل نتائج ممكنة من العملية التجميلية.

كما يمكنك الإطلاع على :

 هل تتفق مع نتائج عملية تنحيف الافخاذ ؟

وما هى التقنيات التي تفضل استخدامها عن غيرها ؟

وهل ترى تكلفة هذه العملية مناسبة ؟

شارك برأيك في التعليقات أدناه

إضافة تعليق