فيتامين يقوي المناعة والأطعمة التي يتواجد بها

مناعة الجسم من أهم العوامل التي يجب الاهتمام بتغذيتها بشكل جيد لأن جهاز المناعة هو الوحيد القادر على حماية الجسم من الطفيليات والأمراض الخارجية التي من المحتمل أن تصيب الجسم ولذلك حدد الأطباء عددًا من الفيتامينات التي تعمل على تقوية وتدعيم الجهاز المناعي لدى جسم الإنسان، ومن خلال موضوع هذا المقال يمكنك التعرف على فيتامين يقوى المناعة وأفضل الفيتامينات التي تقوي جهاز المناعة .

افضل فيتامين يقوى المناعة

يجب تناول كمية كافية من هذه الفيتامينات بشكل يومي من أجل تقوية جهاز المناعة للجسم حتى يكون على استعداد لصد كافة الأمراض التي من المحتمل أن يصاب بها الإنسان نتيجة العدوى التي قد يتعرض لها الجسم من العوامل الخارجية  سواء تناول أكلات معينة غير موثوق بها وهنا يأتي دور الجهاز المناعي لمقاومة الطفيليات التي قد تنتج عن هذه الأكلات، ولذلك فإنه يجب الاهتمام جيداً بصحة الجهاز المناعي وسلامته بشكل مستمر من خلال تناول الأغذية الصحية الغنية بالفيتامينات المقوية له .

فيتامين C لتقوية الجهاز المناعي

يتمثل دور هذا النوع من الفيتامينات في تحسين أنشطة الجهاز المناعي كما أن زيادة تركيزه في الدم يعمل على زيادة قدرة الجسم على إنتاج خلايا الدم البيضاء ودعم الخلايا الليمفاوية بالجسم، كما أن له  قدرة كبيرة على وقاية الخلايا المناعية وعدمها وتقويتها لاحتوائه على مضادات للأكسدة ويعد هذا الفيتامين من أكثر الفيتامينات المعروفة لدعم وتقوية المناعة، ويؤكد العديد من الأطباء أن تناول حوالي 1000 ملليجرام منه بصورة يومية يؤدي إلى تقوية جهاز المناعة ليقوم بوظيفته المعتادة، ويتواجد هذا الفيتامين في الحمضيات كالبرتقال والليمون والسوفي، كما يتواجد في القرنبيط وبعض أنواع الفاكهة مثل الكيوي والفراولة.

فيتامين D لدعم جهاز المناعة

تتمثل أهمية هذا الفيتامين في دوره لمساعدة الجسم على امتصاص عنصري الكالسيوم والفوسفور الأساسيين واللازمان لتقوية العظام والأسنان، كما يتميز فيتامين D بقدرته على إنتاج الخلايا الضامة والتي تلعب دوراً مهماً في حماية أنسجة الجسم من مسببات الأمراض  أما عن الأطعمة التي يتواجد بها فيتامين D الجبن والزبد وأنواع السمك والبيض، كما أنه عند التعرض لأشعة الجسم فإنه يصنع في الجلد .

فيتامين A لتقوية الجهاز المناعي

يتميز هذا النوع من الفيتامينات بقدرته الفائقة على تجديد الأغشية المخاطية التي تضررت نتيجة إصابة الجسم بالعدوى حيث تعتبر الأغشية المخاطية حاجز للجسم ضد الأمراض، ونقص فيتامين A في الجسم يؤدي إلى إضعاف الجهاز المناعي وذلك بسبب إضعاف تركيب الأجسام المضادة التي تحمى الجسم من الطفيليات الخارجية، ويتواجد هذا الفيتامين في الخضار ذات الأوراق الخضراء مثل السبانخ، ما يتواجد بكثرة في البيض وثمار البابايا ونبات اللفت والكبد والبطاطا الحلوة والجزر، ويوجد في بعض أنواع الفاكهة مثل المانجو.

فيتامين E لدعم جهاز المناعة

ويعد فيتامين E من أهم الفيتامينات الهامة جدًا بالنسب لكبار السن حيث تعمل على تحسين المناعة بشكل كبير وأكد الأطباء أن تناول جرعة تتراوح من 30 إلى 200 ملليجرام من هذا الفيتامين بشكل يومي يقوي مناعة الجسم بشكل كبير كما أن لهذا الفيتامين قدرة على تحسين مناعة الأشخاص الذين يعانون من مرض الإيدز، ويمكن الحصول عليه من خلال تناول المكسرات كاللوز، والخضار كالسبانخ، والبابايا .

فيتامين B6 لتقوية جهاز المناعة  

ويتوفر هذا الفيتامين في طحين القمح والكبدة والألبان بمشتقاتها من حليب وجبنة، الأفوكادو، والماكريل، واللحوم الحمراء، والبيض، والموز، والخضراوات، ويلعب فيتامين B6 دورًا فعالا في تكوين الهيموجلوبين في الدم، وتنشيط عملية التمثيل الغذائي للبروتينات والكربوهيدرات والدهون وهذا الفيتامين يعتبر أحد فيتامينات ب القابلة للذوبان في الماء ولهذا الفيتامين قدرة على إنتاج الخلايا الليمفاوية وخلايا المناعة التي تقوي جهاز المناعة وتدعمه .

 

 

 

 

 

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق