ما هي رحلة الشتاء والصيف كما شرحها المفسرون من القرآن الكريم

يتناول القرآن الكريم أحداثًا في زمن النبوة وأخرى سابقة لها وفي كلّ وراء الآيات دروس وتشريعات للمسلمين، لكن ما هي رحلة الشتاء والصيف التي أفردت لها سورة خاصة بين سور القرآن الكريم؟

أين ذكرت رحلة الشتاء والصيف؟

ذكرت رحلة الشتاء والصيف في سورة ’’قريش‘‘ وهي السورة رقم 106 بيت ترتيب سور القرآن في المصحف، وعدد آياتها أربع آيات فقط، ونزلت قبل هجرة النبي صلى الله عليه وسلم إلى المدينة المنورة وبذلك فهي تندرج تحت ما يعرف بالسور المكيّة.

ما هي رحلة الشتاء والصيف

ما هي رحلة الشتاء والصيف ؟ – هي الرحلة التي اعتادت قريش أن تقوم بها مرتين كلّ عام بغرض التجارة، وكانوا يذهبون صيفًا إلى بلاد الشام، ويذهبون شتاءً إلى اليمن.

فقد كانت قريش تعيش بجوار البيت الحرام لا يرغبون في مغادرته رغم قفر الحياة وعدم وجود أنشطة اقتصادية كالزراعة ورعي الأغنام في مساحات واسعة لذلك فإن نشاطهم الاقتصادي الرئيسي كان التجارة.

وقال الهروي وغيره في التفاسير : كان أصحاب الإيلاف أربعة إخوة : هاشم ، وعبد شمس ، والمطلب ، ونوفل بنو عبد مناف ، فأما هاشم فإنه كان يؤلف ملك « الشام » ، أي : أخذ منه حبلاً وعهداً يأمن به في تجارته إلى « الشام » ، وأخوه عبد شمس كان يؤلف إلى « الحبشة » ، والمطلب إلى « اليمن » ، ونوفل إلى « فارس » ، ومعنى يؤلف : يجير ، فكان هؤلاء الإخوة يسمون المجيرين ، فكان تُجَّارُ قريش يختلفون إلى الأمصار ، بحبل هؤلاء الإخوة ، فلا يتعرض لهم.

ما هي رحلة الشتاء والصيف

لماذا ذكرها الله عزوجل في سورة خاصة؟

من الأمور المترتبة على سؤال: ما هي رحلة الشتاء والصيف أن نعرف لماذا أفردها الله عزوجل بسورة خاصة في القرآن الكريم، ولم يجعلها مجرد آيات في سياق أي سورة أخرى.

وعلى حسب قول بعض المفسرين للسورة فإن الله عزوجل قد افرد رحلة الشتاء والصيف بسورة خاصة من باب المنّ والتذكير لكفار قريش بنعمته عليهم، وكيف أنّه سبحانه جعل لهم طريقًا آمنًا ومصدر رزق وفير  لمجرد جوارهم لبيته المحرم.

كما روي عن ابن عباس وكانوا في رحلتيهم آمنين لأنهم أهل حرم الله تعالى وولاة بيته العزيز فلا يتعرض لهم والناس بين متخطف ومنهوب

يقول البغوي في تفسيره: (وكانت قريش تعيش بتجارتهم ورحلتهم، وكان لا يتعرض لهم أحد بسوء، كانوا يقولون: قريش سكان حرم الله وولاة بيته.

فلولا الرحلتان لم يكن لهم بمكة مقام، ولولا الأمن بجوار البيت لم يقدروا على التصرف، وشق عليهم الاختلاف إلى اليمن والشام فأخصبت تَبَالَة وجُرَش من بلاد اليمن، فحملوا الطعام إلى مكة، أهل الساحل من البحر على السفن وأهل البر على الإبل والحمير فألقى أهل الساحل بجدة، وأهل البر بالمحصب، وأخصب الشام فحملوا الطعام إلى مكة فألقوا بالأبطح، فامتاروا من قريب وكفاهم الله مؤنة الرحلتين).

اقرأ أيضًا: الإعجاز الإلهي ومراحل خلق الإنسان في القرآن 

ومما يعزز هذا الرأي القائل بأن الله أفرد رحلة الشتاء والصيف بسورة خاصة لتذكير  كفار قريش بنعمه عليهم داعيًا لهم للانصياع إلى قدرته وعظمته أن سورة قريش جاءت بعد سورة الفيل التي فيها أيضًا اظهار لقدرة الله ورحمته بسكان مكة الذين نصرهم بآية بينة على آبرهة وجيشه.

يقول الألوسي في  تفسيره: (والمعنى أهلك سبحانه من قصدهم من الحبشة ولم يسلطهم عليهم ليبقوا على ما كانوا عليه من إيلافهم رحلة الشتاء والصيف أو أهلك عز وجل من قصدهم ليعتبر الناس ولا يجترئ عليهم أحد فيتم لهم الأمن في رحلتهم ولا ينافي هذا كون إهلاكهم لكفرهم باستهانة البيت)

كانت هذه إجابة مختصرة عن سؤال: ما هي رحلة الشتاء والصيف؟

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق